الإهداءات


قصص وعبر قصص واقعية هادفة ومؤثرة

إضافة رد
قديم 09-07-2014, 04:25 PM   #1
نبض الإيمان
مراقبة عامة للشبكة
 
الصورة الرمزية نبض الإيمان
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الدولة: أŒأ¤أ‡أٹ أ‡أ،أ‌أ‘أڈأ¦أ“ أ…أ¤ أ”أ‡أپ أ‡أ،أ،أ¥
المشاركات: 12,432
افتراضي قصة رائعة عن الاستغفار

تبدا قصتي مع الاستغفار مما يزيد عن الخمس اعوام حيث كانت كل حياتي فقر وكفر وتمر الايام علي دون ان يدخل جيبي درهم او دينار
والمشاكل من كل اتجاه وصوب حتى كنت لا استطيع النوم الا فلق الصبح من كثرت الهموم وادور المدن في جميع انحاء المملكة ابحث عن عمل عللي ابداء حياتي واتولى مصروفاتي
ومن كثر الهموم وبعدي عن الله ما كنت ارتاح او اضحك وكنت دائما اجلس من الصبح على كرسي وبيدي كاس قهوة ويمر علي النهار ففي بعض الايام حتى العصر وانا بنفس الجلسة اغوص في همومي دون وعي
واستمر هذا الحال ما يقارب العامين الى خمس اعوام وانا في ضياع مبين وهموم النفس والدين المتراكم ومطالبة الناس حتى اصبحت كتلة من الشر والهم الكبيرين وما كان من ذلك الا زيادة في الهم
عندما اشتدت مصائبي وهمومي اصبحت مثل السكران او اصابني ضرب من الجنون
ومن شدة السكرة في بعض الاحيان اقوم اصلي وادعو ربي وابكي دون وعي واققف للصلاة دون ان اعرف الصلاه او الوضوء
مع ذلك كنت اجد نوعا ضئيلا من الراحة بعد ذلك
ليوم من الايام مسكت كتاب الله عز وجل ووقعت تحت عيني ايه من القرآن "" وأيوب اذ نادى ربه اني مسني الضر وانت ارحم الراحمين"" فدق قلبي
وذهبت ابحث في المواقع الالكترونية كيف اصلي وكيفية الوضوء بحمد الله تعلمت وكلما اتت سكرتي او اشتد علي الامر اقف للصلاة بدات حياتي بالتغيرشيئا فشيئ
وصرت اقراء القرآن الكريم وكأني متعطش لشيئ وكان ذلك كالعطشان الذي يشرب ماءً
وكانت هذه "حالة" من هجر القرآن مثلي
الى ان وصلت لايه "فقلت استغفروا ربكم انه كان توابا"
واخذه هذة الايه الى تكملتها من قلبي وعقلي جزاً كبيرا وصرت افكر بها واطبقها وصرت اخذ اجزاء من اليوم اجزاء طويلة استغفر الله حتى وصل في الامر ان استغفر الله 5000 مرة في بعض الايام
وصدق الله ورسولة اصبحت انسان اخر ونسيت همومي والمشكلات والضروف الدامية القاسية التي كنت فيها حتى اني غدوت انسان اخر في عدة اشهر
ومن ثمرة الاستغفار والصلاة
اني حصلت على عدة وظائف جاز عن خمس وظائف وكلها قيمة وصرت اتدلل لاني انتظر وظيفة اقوى وانا الان بالوظيفة التي احب
ذهبت همومي ومشاكلي كاملة والحمد لله

والله ان النقود اصبحت تاتيني من حيث لا احتسب وتيسر زرقي ايناما كنت
واهم شيء اني اكثر قربا من الله تعالى واصلي واصوم واستغفر وادعو الله وهي والحمد لله احب الي من نفسي
وانا بكل يقين اصبحت ايضا من مستجابيى الدعاء واني ادعوا الله يستجب لي وصرت اقلل من الدعاء لي حياء من الله
وفي الختام الحمد لله في البلاء وفي الرخاء واعلموا وايقنوا ان الله اقرب ويستجيب من عبادة بشرط "احفظ الله يحفظك"
ادعوه والحو عليه بالدعاء واستغفروه ولا تكل نفسك لوزير او نائب او اي انسان ولا تطلب من احد ما عليك الا ان تخلص في الدعاء والاستغفار ومن ثم افتح يديك لربك وليس بينك وبينة حجاب والحمد لله رب العالمين
__________________




تلاوة رائعة ومؤثرة للشيخ ناصر القطامي

نبض الإيمان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2014, 10:35 AM   #2
إطلالة
من ركائز المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 2,556
افتراضي رد: قصة رائعة عن الاستغفار

بارك الله فيك وفيما كتبت
إطلالة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2014, 07:55 PM   #3
وحيدة بدنيتي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 19
افتراضي رد: قصة رائعة عن الاستغفار

جزاك الله خيرا
وحيدة بدنيتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الاستغفار,الشفاء, رائعة,الشفاء, قصة,الشفاء


 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة






Powered by vBulletin® Version 3.8.7by::nhoost.com
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd